اخبار اجتماعيةاخبار صحية

وفقا للفلكي حسن الشارني..الاصعب بدأ

وفقا للشارني ستكون هذه السنة ، صعبة انطلاقا من 31 مارس 2020 ، عندما يلتحق المريخ بزحل في برج الدلو ليبقى معه مقارنا له الى غاية 15 ماي 2020 ، وخلال هذه الفترة ستقع  العديد من الفجائع ، موت ، إغتيال وكوارث …أما في تونس ، توقع الشارني ، وضعا سياسيا هشا و أن الصراع السياسي والمطامع الشخصية للبعض سيجعل البلد سياسيا على فوهة بركان ، مرجحا امكانية اعادة الانتخابات التشريعية في صورة دخول كوكب الزهرة إلى برجها المعلوم قبل 15 جانفي 2020.وأشار الشارني الى أن الوضع في ليبيا والجزائر سؤثر  كثيرا على تونس مرجحا امكانية حصول عملية خطيرة ستهز البلاد .أما المناخ فسيكون مضطربا حيث يمكن أن نرى في الشهر 4 فصول ، كما سيكون شهر رمضان شديد الحرارة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: