بيان المكتب التنفيذي لحركة النهضة

بيان المكتب التنفيذي لحركة النهضة

تونس في25 أفريل 2019بسم الله الرحمن الرحيم

عقد المكتب التنفيذي لحركة النهضة الأربعاء 24 افريل 2019، اجتماعه الدوري برئاسة الأستاذ راشد الغنوشي، وقد تدارس الوضع العام بالبلاد ومستجدات الساحتين الاجتماعية والسياسيّة وتطورات الأوضاع الإقليمية وتأثيراتها المتوقعة على البلاد. كما استمع الى تقرير من رئيس الحركة حول عدد من لقاءاته بشخصيات وطنية ووفود اجنبيّة ومن ابرزها اللقاء الذي جمعه بالسيد الباجي قائد السبسي رئيس الجمهوريّة،وكذلك اجتماع تنسيقية أحزاب الإتلاف الحاكم برئاسة السيد يوسف الشاهد رئيس الحكومة، كما واصل المكتب متابعة أنشطة الحزب كانعقاد الندوة الوطنية للكتاب العامين المحليين والندوات الشبابيّة حول التشغيل وتقدم عملية الترشحات الداخلية على قائمة الحزب في الاستحقاق الانتخابي التشريعي المقبل.

‏‎وبعد التداول تعبّر حركة النهضة عن:

1- ترحمها على روح المواطن مختار عاشور اصيل معتمديّة القطار من ولاية قفصة الذي استشهد نتيجة عملية اجراميّة إرهابية بجبل عرباطة، وتعبّر عن تضامنها الكامل مع عائلته داعية الحكومة الى تقديم كل الرعاية والدعم لها، ومجددة دعمها لوحداتنا العسكرية والأمنية في كل مواقعهم المتقدمة.

2- تقديرها للدور الوطني الذي يسهر على أدائه رئيس الدولة السيد الباجي قائد السبسي في هذه المرحلة الصعبة التي تمر بها تونس وذلك عبر تكثيف الاتصالات واللقاءات مع مختلف الأطراف السياسية والاجتماعيّة بهدف مضاعفة الجهود لمجابهة التحديات التي تواجهها بلادنا في ضوء الظروف الدقيقة التي تمرّ بها المنطقة.

3- تقديرها للخطوات التي أقدمت عليها الحكومة بخصوص تحمل أعباء دعم الفلاحين وسائر المتدخلين في العملية الإنتاجية لقطاع انتاج الحليب ودعم أسعار  الحبوب محافظة على القدرة الشرائية للمواطن وتحسين مستوى دخل الفلاحين، مؤملة ان يسهم القانون المتعلّق بتحفيز الاستثمار وتحسين مناخ الأعمال الذي تمت المصادقة عليه هذا الأسبوع في تجاوز العراقيل والتعقيدات التي تعرقل سرعة بعث المشاريع الخاصة والعامة في مختلف القطاعات.

4- حرصها على الشفافية واحترام كل الإجراءات القانونية المنظمة للعمل الحزبي وتثمينها للعمل الرقابي الذي تقوم به مؤسسات الدولة وفي مقدمتها دائرة المحاسبات، وتعلن انها ستتفاعل بإيجابية مع كل الملاحظات الواردة بتقرير هذه  الأخيرة والمتعلق بالأحزاب. 

‏‎5- تثمينها لنتائج التجديد الهيكلي المحلّي ومخرجات الندوة الوطنية للكتّاب العامّين المحليين المنعقدة مؤخرًا، واعتزازها بالقيادات والمكاتب المحليّة المنتخَبة وتقديرها للدور المحوري لهذه القيادات في هذه المرحلة الهامّة من تاريخ البلاد والحركة. 

‏‎6- تجديد إدانتها الشديدة للعمليات الإرهابية التي استهدفت عددا من الكنائس والنزل بدولة سيريلانكا الاحد الماضي والتي خلفت مئات الضحايا بين قتيل وجريح، وتعبر عن تضامنها مع عائلات الضحايا وتتقدم بتعازيها الحارة الى دولة سيريلانكا حكومة وشعبا.

رئيس حركة النهضة

‏‎الأستاذ راشد الغنوشي

tunisianet

اترك تعليقاً