الرئيسية / اخبار سياسية / بيان المكتب التنفيذي لحركة النهضة حول تدخل بعض الاطراف الخارجي في الشأن الداخلي للبلاد

بيان المكتب التنفيذي لحركة النهضة حول تدخل بعض الاطراف الخارجي في الشأن الداخلي للبلاد

بيان المكتب التنفيذي لحركة النهضة

 

عقد المكتب التنفيذي لحركة النهضة، الثلاثاء 21 ماي 2019، اجتماعه الدوري برئاسة الأستاذ راشد الغنوشي، وقد تدارس المكتب الوضع العام بالبلاد والتطورات السياسية والاجتماعيّة التي شهدتها البلاد الأسابيع الفارطة، كما استمع الى تقرير قدمه رئيس الحركة حول زيارته الى جمهورية فرنسا الصديقة والتي كانت مناسبة للالتقاء مع عدد من المسؤولين والديبلوماسيين والباحثين،وشخصيات فكرية وإعلامية،  و عدد من الجالية التونسيّة. من جهة اخرى تداول المكتب مسار تصعيد قائمات الحزب للانتخابات التشريعية المقبلة  وجدول اعمال الندوة السنوية الثالثة.

‏‎ وبعد التداول، فان حركة النهضة:

‏‎1. تسجّل بارتياح التقدير الذي تحظى به التجربة الديمقراطية التونسيّة وحركة النهضة لدى كل الأطراف التي أمكن لرئيس الحركة مقابلتها والاجتماع بها وذلك خلال الزيارة التّي أدّاها الى الجمهورية الفرنسيّة الأسبوع الماضي في اطار الديبلوماسية الشعبيّة. شملت الزيارة لقاءات مع شخصيات فرنسية رسميّة وباحثين وأصدقاء كثيرين لتونس. كما تمّ خلالها عقد لقاءات مع عدد من الكفاءات وأبناء الجالية التونسية ومناضلي الحركة. وتحي الحركة جمهورية فرنسا الصديقة على حرصها الشديد والمتواصل لدعم التجربة الديمقراطية التونسية وتطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، كما تحيّ الجالية التونسية بفرنسا وما تتميز من مثابرة وجديّة اكسباها التميز والثقة في الأوساط الفرنسية ولدورها الريادي في دعم الإقتصاد الوطني والدفاع عن المصالح التونسية وتشجيع الاستثمار.

‏‎2. تعبر عن تقديرها للنتائج التي حققتها حملة التسجيل للانتخابات التشريعية والرئاسية 2019 وذلك بالتوفق الى تسجيل ما يزيد عن مليون ناخب جديد بالسجلات الانتخابية وهو ما يعزز العملية الديمقراطية ويرفع من مصداقيتها ويدفع الأطراف السياسية الى بلورة البرامج المناسبة لتحقيق تطلعات الناخبين. كما تجدد طلبها الى الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بالنظر في إمكانية تمديد مدة التسجيل داخل البلاد وخارجها  بهدف تدارك التعثرات التي شهدتها حملة التسجيل بالخارج واتاحة الفرصة امام اكبر عدد من التونسيين لأداء واجبهم الانتخابي.

‏‎3. تحذر من خطورة مساعي بعض الأطراف الأجنبية التدخل في الشأن الداخلي لتونس، وذلك عقب ما تم إعلانه من ان إدارة بعض المواقع الاجتماعيّة قامت مؤخرا بحظر عشرات الحسابات والصفحات نظرا لإدارتها وتمويلها إشهاريا من قبل شركات اجنبية بقصد التأثير على سير الانتخابات التونسية وارباك المشهد السياسي، وفي هذا الاطار، تهيب حركة النهضة بكل التونسيين الى مضاعفة اليقظة لإحباط هذه المحاولات المشبوهة وعدم الانجرار وراء الدعايات المضللة.

‏‎4. تعبر عن استعداها للانخراط في كل مبادرة او مدونة سلوك من شانها ضمان المنافسة الشفافة والانتخابات النزيهة والمسؤولة وتدعم التعددية والتنوع وترتقي بمستوى الحملات الانتخابية بعيدا عن الشعبويّة وتوظيف وسائل غير مشروعة. 

‏‎5. تحيّ كل مناضلي الحركة وهياكلها المختلفة على ما بذلوه من جهد للتحسيس بأهمية التسجيل خلال حملة التسجيل الوطنية، وتنوه بجهودهم في استكمال مراحل تشكيل القائمات الانتخابات وفتح الحوار مع كل الفعاليات من اجل بلورة وإنجاز برنامج انتخابي واقعي وعملي يضع على راس الاهتمامات القضايا الاجتماعية والاقتصادية.

‏‎رئيس حركة النهضة

‏‎الأستاذ راشد الغنوشي

 

Facebook Comments

عن tunisianet

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لقاء بين راشد الغنوشي وحافظ قائد السبسي

تم اليوم لقاء جمع رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي برئيس الهيئة السياسية ...