مئات الجهاديين التونسيين عادوا من سورية

قال رضا صفر “الوزير المعتمد لدى وزير الداخلية المكلف بالملف الأمني” بتون إن مئات الجهاديين التونسيين عادوا من سورية ، مضيفا أنه قد تمت إحالة بعضهم الى القضاء أما البعض الآخر فهم تحت المراقبة الأمنية. وقال المسؤول الرفيع في حوار لصحيفة “التونسية” نشرته الخميس على موقعها الإلكتروني إن عدد الجهاديين التونسيين في سورية يبلغ حوالي 2800 من بينهم 1608 جهادي على قيد الحياة بينما قتل حوالي 600 وعاد قرابة 568 إلى تونس. More »

وفاة رقيب بالجيش الوطني و زوجته اختناقا اليوم 30 جانفي 2015

لقى رقيب بالجيش الوطنى وزوجته الحامل حتفهما اليوم الجمعة 30 جانفي 2015، بمنطقة قصر مزوار بباجة الشمالية جراء الاختناق بغازات الفحم المنبعثة عن كانون وفق ما اكده مصدر مسوول من الحرس الوطنى بالجهة . More »

تمارين , فروض , وسائط متعددة فلاش...متجدد

تمارين , فروض , وسائط متعددة فلاش...متجدد More »

حقيبة الاختبارات الكاملة للابتدائي

حقيبة الاختبارات الكاملة للابتدائي More »

Jeux des mots

Jeux des mots More »

 

السعودية…الانقلاب الابيض

السعودية…الانقلاب الابيض

منذ توليه تتوالى قرارات الملك سلمان وهي تكاد تكون يوميا و همها

– عزل التويجري من رئاسة الديوان و الذي دعم السيسي في حربه ضد الاخوان

– تعيين ابنه وليا للعهد ناقضا الاتفاق الحاصل سابقا مع الملك عبد الله

– فتح قنوات التواصل مع حماس و الاخوان

– عزل 2 من ابناء الملك عبد الله و هم ذوي مراتب عليا بالجيش السعودي

 

وزارة الداخلية تحدر من ارهابي ليبي

وزارة الداخلية تحدر من ارهابي ليبي

بلاغ وزارة الداخلية 2015/01/30

أنّ إرهابي يحمل الجنسية الليبية يدعى “إبراهيم جمال موسى الرحيمي” ويستعمل جواز سفر وهوية مزيفين متواجد ببلادنا ويخطط لتنفيذ عملية إرهابية.

وأضافت أنه وفي إطار تعاون المواطنين مع الوحدات الأمنية بوزارة الداخلية وتوقيا من الأعمال الإرهابية تطلب الوزارة التفتيش السريع والأكيد عليه، عند مشاهدته أو الحصول على أي معلومات تخصه إعلام الوحدات الأمنية.

كما وضعت الوزارة على ذمة المواطنين الأرقام التالية:

الرقم: 71.335.00أو على الرقم: 193 حرسأو على الرقم: 197 شرطة

أو الاتصال بأقرب وحدة أمنية أو عسكرية

مئات الجهاديين التونسيين عادوا من سورية

مئات الجهاديين التونسيين عادوا من سورية

قال رضا صفر “الوزير المعتمد لدى وزير الداخلية المكلف بالملف الأمني” بتون إن مئات الجهاديين التونسيين عادوا من سورية ، مضيفا أنه قد تمت إحالة بعضهم الى القضاء أما البعض الآخر فهم تحت المراقبة الأمنية.

وقال المسؤول الرفيع في حوار لصحيفة “التونسية” نشرته الخميس على موقعها الإلكتروني إن عدد الجهاديين التونسيين في سورية يبلغ حوالي 2800 من بينهم 1608 جهادي على قيد الحياة بينما قتل حوالي 600 وعاد قرابة 568 إلى تونس.

وأشار إلى أن عددا من العائدين تمت إحالتهم إلى القضاء أما البعض الآخر فهم تحت المراقبة الأمنية ، كما كشف ان الحكومة المؤقتة قامت بمنع حوالي عشرة آلاف تونسي من السفر إلى سورية حتى الآن.

وأوضح صفر أن “90% من الجهاديين التونسيين ينتمون إلى تنظيم داعش لأنها تقدم تجسيما فوريا لمشروع (أرض وقوة وغنائم وسبايا) عكس مشروع تنظيم القاعدة الذي يتم تجسيده على مراحل متباعدة”.

وأضاف المسؤول : “تنظيم داعش يشكل خطرا أكبر من القاعدة لأنه يعتمد على الغرائز ، وهو دموي أكثر ويوفر حلولا سريعة للشباب الذي يعاني من الكبت الجنسي ونقص الأموال والاندفاع والعدوانية”.

وأرجع صفر أسباب ارتفاع عدد الجهاديين التونسيين في سورية إلى ضعف مؤسسات الدولة إبان الثورة وحالة الانفلات في الحريات وضعف المراقبة على الحدود إلى جانب ارتفاع نس